• elitenewsonline

زبائن زارا يعثرون على رسائل استغاثة من العمال في ملابسهم


رسائل استغاثة في ملابس الزبائن.. هكذا قرر بعض العمال الشكوى من عدم تقاضيهم مرتباتهم نظير صنع ملابس لصالح المتجر الشهير زارا

وكشفت صحيفة "إندبندنت" البريطانية في تقرير لها أن عملاء الماركة الإسبانية الشهيرة "زارا" فوجئوا برسائل استغاثة من عاملين يشكون من عدم تقاضيهم رواتبهم منذ شهور

وأضافت الصحيفة أن عملاء للمتجر في اسطنبول وجدوا رسائل مطوية مكتوبة بخط اليد وقد وضعت في جيوب الملابس التي اشتروها من المتجر يطالب فيها العاملين بدعم حملتهم من أجل معايير أفضل للعمل والضغط على "زارا" من أجل دفع مستحقاتهم المتأخرة

قصة هؤلاء العمال بدأت عندما وظفوا لدى شركة "برافو تكستل" كطرف ثاني بينهم وبين "زارا"، إلا أن الشركة أغلقت بشكل مفاجئ لتترك العمال الذين تراكمت أجورهم لعدة أشهر

وذكرت الصحيفة أن الرسائل المسربة في الملابس احتوت على عبارة أنا صنعت هذا المنتج ولكني لم أحصل على أجري نظير ذلك

يذكر أن هذه المشكلة ليست الأولى التي تواجهها "زارا" فيما يتعلق بحقوق العمال، حيث رفعت ضدها دعوى قضائية بسبب ظروف العمل الصعبة لبعض عمالها فضلاً عن اتهامها باستغلال الأطفال في سوق العمل خاصة اللاجئين السوريين دون الخامسة عشر عاماً

وأصدرت شركة "إنديتكس" المالكة لعلامة "زارا" بياناً الشهر الماضي أكدت فيه التزامها بمعايير منظمة العمل الدولية، لافتة إلى أنها تتعاون مع المنظمة في مشروع "سكور" المعني بتحسين نظم الإدارة وظروف العمل في مصانع الصين وتركيا

وفيما يتعلق بأزمة عمال "برافو تكستل" أكد المتحدث الرسمي لـ "انديتكس" أن الشركة أوفت بجميع التزاماتها مع "تكستل"، وتعمل حالياً على إنشاء صندوق أزمات للعمال الذين تضرروا من الإغلاق المفاجئ للشركة ومنحهم التعويضات ومكافآت نهاية الخدمة

#zara #fashion #theelitenews #ملابس #زارا

© 2020 by Elite News. All rights reserved.